بيان مشترك يخص حادثة اختطاف المعلم الفاضل محمد مصطفى

إلى من يهمه الأمر:

نحن الموقعون أدناه، ممثلو المنظمات والمؤسسات المدنية السورية، نعبر عن صدمتنا وعميق استيائنا تجاه اختطاف المعلم الفاضل، الأستاذ محمد مصطفى، مدير التربية والتعليم الحرة في محافظة حلب مساء يوم الخميس 2 تشرين الثاني/نوفمبر 2017  بعد خروجه من مقر المديرية في ريف حلب الغربي.

نحن إذ نستنكر وندين ظاهرة الاختطاف التي ترتكب بشكل متكرر في عموم المناطق غير خاضعة لسيطرة النظام، ندعو السلطات المدنية المحلية والفصائل العسكرية في ريف حلب الغربي لتحمل مسؤولياتها في حماية الأفراد والمنظمات المدنية العاملة في مناطقها وضمان أمن وسلامة الطواقم المدنية بحيث تواصل تقديم خدماتها للسوريين وتلبية احتياجاتهم في هذه الظروف الاستثنائية. على الفصائل العسكرية التي تمارس السيطرة على ريف حلب الغربي أن تسارع لاتخاذ الإجراءات اللازمة التي من شأنها  الكشف عن مصير الأستاذ محمد مصطفى وضمان سلامته والإفراج عنه، وكذلك التحقيق في حادثة اختطافه وملاحقة الجناة.

لقد شهد قطاع التعليم في محافظة حلب الحرة نقلة نوعية خلال الفترة الماضية بسبب الجهود الجبارة التي بذلتها ولا تزال الكوادر التعليمية، والتي ساهمت بشكل مباشر في تطوير العملية التعليمية وكسب ثقة الطلاب وأولياء الأمور والمؤسسات التعليمية الدولية على حد سواء، حيث بلغ عدد المسجلين في العام الدراسي الحالي قرابة الثمانين ألف طالب وطالبة، وعدد الكوادر التعليمية المشرفة على عملية التعليم قرابة الخمسة آلاف معلم ومعلمة وموظف وموظفة موزعين على أكثر من أربعمائة مدرسة وأكثر من عشرة مجمعات تربوية.

 حرر بتاريخ 9 تشرين الثاني/نوفمبر 2017

الموقعون:

  1. حراس الطفولة
  2. النساء الآن
  3. دولتي
  4. أورنمو
  5. تحالف شمل
  6. اليوم التالي
  7. الشبكة السورية لحقوق الإنسان
  8. المركز السوري للإعلام وحرية التعبير
  9. سوريون من أجل الحقيقة والعدالة
  10. مبادرة من اجل سوريا جديدة
القائمة